آخر تحديث للموقع: 2017-08-21
صنعاء: مديرية السبعين مسرح مفتوح لاختطاف التربويين بالتزامن مع بدء العام الدراسي
2016-10-08 (13975) قراءة
| صنعاء اليوم - GYFM
مدارس تحتفل بالحسينيات وأخرى يختطف الحوثيون معلميها في صنعاء (تعبيرية)

 

تتوالى اﻷحداث ويتواصل انفلات المليشيات الانقلابية في العاصمة المحتلة صنعاء وعلى وجهه الخصوص مديرية السبعين جنوبا، كلما أدركت تلك المليشيات أن تحرير العاصمة بات قاب قوسين او أدني.


(صنعاء اليوم) نقلت عن كثب ما يدور في المديرية المنتهكة وسلطت الضوء على جرائم مليشيا الحوثي والمخلوع بمديرية السبعين، حيث كثفت مليشيا الحوثي والمخلوع حملة اختطافات لأبناء المديرية خلال الشهر المنصرم، معظمهم من التربويين.


ففي منطقة حزيز جنوب صنعاء اختطف مسلحو الحوثي المعلم عبدالحكيم الحميقاني المدرس في فرع مدرسة القيم اﻷهلية، وبحسب المصادر فقد اختطف الحميقاني من شارع تعز الجمعة الماضية عندما اعترض مسلحون سيارته (باص) أمام مستشفى 48 أثناء ذهابه بزوجته إلى المستشفى للعلاج وانزلوه ثم ربطوا عينيه واقتادوه مكتوف الأيدي إلي جهة مجهولة. وأضاف المصدر أن زوجته بقيت وحيدة في الباص قبل أن تتواصل مع أحد أقاربها ليعود بها في ذلك الوضع الصحي إلي البيت دون علاج.


وفي قصة اختطاف أخرى قالت المصادر إن معلما آخر يدعى جمال الفهد اختطف من قبل المليشيات الاثنين قبل الماضي (26سبتمبر) في شارع الخمسين من سيارته أمام ناظري ولده الصغير الذي تركوه وحيدا داخل السيارة وسط الشارع. يأتي ذلك بعد أربعة أيام فقط من اختطاف صديقا وجارا لوالده ويدعى أمين وهيب واقتادته إلى جهة مجهولة.


وفي يوم الاربعاء 28سبتمبر 2016 اختطفت المليشيات الحوثية الشاب بشير الرفاعي وأخيه وحققت معهما في نفس اليوم ثم أطلقت سراحهما، قبل أن يأتي المسلحون ليلا لاختطاف بشير مرة اخرى واقتادته الى جهة مجهولة.


سلسلة اختطافات نفذتها المليشيات في سبتمبر الماضي في مديرية السبعين بدأت باختطاف الأكاديمي والباحث طاهر وهيب من منزله بقاع القيضي (4 سبتمبر 2016) بعد تهديده بالتصفية الجسدية ثم إطلاق النار على المنزل وسط رعب زوجته وأولاده ثم اقتادته إلى أحد سجونها ومعتقلاتها وما يزال مختطفا حتى اللحظة.


وفي ذات السياق وقبل أيام فقط ضربت المليشيات حصارا مرعبا على شارع يطلق عليه شارع الدكاترة الأسبوع الماضي وقامت بتفيتيش المارة واختطاف الشاب معاذ الحمادي (الثلاثاء 4 أكتوبر 2016) بعد صلاة المغرب وسط سخط المارة واستغرابهم مما يحدث.


وتأتي هذه الاختطافات مستهدفة شريحة المعلمين والتربويين بالتزامن مع بدء العام الدراسي الجديد، وهو ما اعتبره تربويون وحقوقيون استهداف لسير العملية التعليمية.


إلى ذلك ما يزال عشرات التربويين من السبعين وغيرها من مديريات العاصمة مختطفين منذ أكثر من عام في سجون المليشيات.

طباعة

التعليقات

إضافة تعليق

إستطلاعات الرأي
عهد ترامب.. بالنسبة للوضع اليمني والعربي، هل سيكون
النتائج
الأكثر قراءة خلال 24 ساعة
    تابعونا على فيس بوك